وحسب ما أكد سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، اليوم الأربعاء 10 يونيو 2020، في جلسة عمومية مخصصة للأسئلة الشفهية الشهرية الموجهة لرئيس الحكومة حول السياسة العامة، فإن الإدارة يجب أن تستأنف عملها في المنطقة التي تشمل حالياً 59 إقليما وعمالة، مشيرا إلى أن هذا الأمر يهم بالأساس موظفي المكاتب الإدارية التي تقدم الخدمات للمواطنين.

ونبه رئيس الحكومة، في ذات الجلسة إلى أنه يجب على موظفي المكاتب الداخلية في الجماعات أن يستأنفوا عملهم، مشددا على أنه يجب المراعاة في ذلك للحالات الخاصة مثل المصابين بأمراض مزمنة.

وقررت السلطات العمومية تنزيل مخطط التخفيف من تدابير الحجر الصحي حسب الحالة الوبائية لكل عمالة أو إقليم وبصفة تدريجية عبر عدة مراحل، ابتداء من يوم غد الخميس (11 يونيو 2020). تم بموجب هذا المخطط، تقسيم عمالات وأقاليم المملكة، وفق المعايير المحددة من طرف السلطات الصحية، إلى منطقتين.